رواية حارة جهنم بقلم داليا الكومي

سأعود"... هكذا وعد..
زهرة نبتت في الوحل وواجهت كل أنواع
التعذيب والقسوة ومع ذلك ظلت محتفظة بنضارتها وبراءتها ..

كان من السهل أن تدهس ليلي بالأقدام وتصبح واحدة من عشرات الألوف التى صبغت الحياة القاسية عيشتهم بالسواد لكن تلاحم الأشقاء وترابطهم شكل درعًا حماها من كل سوء والحافز كان عودة الغائب الذي قال سيعود وسيفعل..
عودة سعد لم تكن مجرد لقاء بل كانت الأمل الذي احيا قلوب اضناها الزمن...
حارة جهنم ..
رابط التحميل

تعليقات

المشاركات الشائعة من هذه المدونة

من أنت +18 ؟ للكاتبة / sweet-smile مكتملة

قربان