وتبسمت ضاحكة من قوله للكاتبة فاطمة سعيد

كلمة الكاتبة
” و أحيانا كثيرة نظن أننا لا نقوى على المضى قدما … نظن أنها النهاية ، و نتفاجأ بأنها ليست إلا مجرد البداية … بداية عهد جديد ، عهد خال من التشتت و الاضطراب ، لنترك العنان لقلوبنا ، نتركها تخف لتصعد إلى السماء ، لتصعد إلى عالم النور
تاركة خلفها ظلالا لا تقوى إلا على إخافة الضعفاء … حاول أن تقترب ، لا ، بل اقترب … اقترب و دع النور يسرى فى خلجات نفسك ، دعه يملىء خواء روحك … اقترب من الله و سلمه روحك و أنفاسك و خطواتك … أخيرا أسأل الله أن ينفع بهذه الكلمات التى لم تخطها يمناى إلا بفضل الله … و أرجو من كل قارئ ألا ينسانى من دعائه … أسألكم ألا تنسوا هذا الاسم ” فاطمة سعيد ” ، حتى إذا صار يوم القيامة و أدخل أهل الجنة الجنة و أهل النار النار أن تسألوا الله عنى فربما كنت ممن ألقى به فى جهنم بسبب تقصيرى و خطأى و جهلى ، اسألوا الله أن يخرجنى منها و يجعلنى من أهل الجنة … و جزاكم الله خيرا …
رابط التحميل

تعليقات

إرسال تعليق

المشاركات الشائعة من هذه المدونة

من أنت +18 ؟ للكاتبة / sweet-smile مكتملة

قربان